يلجأ العديد من الناس إلى (جراحات تجميل الأذن وجراحات تجميل الانف وجراحات تجميل الوجة والفكين ) وهو عبارة عن إجراء يهدف إلى تغيير الشكل في كل حالة  وفي هذه الحاله يتم تغير شكل الأذنين أو حجمهما أو موضعهما، وذلك بسبب شكل الأذن الغير متناسق مع الوجه، فقد يلاحظ البعض بروز الأذنين بعيداً عن الرأس حينها قد يكون القرار هو إجراء عملية تجميل الأذن.

كما قد يعاني البعض من وجود تشوهات في إحدى الأذنين أو في كلتاهما نتيجة إصابة معينة أو عيب خلقي، حينها تكون جراحة الأذن التجميلية هي الحل المناسب أيضاً، وهذه الجراحة تتم بعد اكتمال حجم الأذنين حتى لا يتغير شكلهما مرة أخرى.

كيفية تجميل الأذن؟

يتم إجراء عملية تجميل الأذن تحت التخدير العام في سن مبكر وذلك بالنسبة للبالغين، كما يمكن إجراء العملية تحت التخدير الموضعي، ولك التخدير العام سيكون أنسب مع المرضى شديدة القلق أو صغيرة السن.

ويتم إجراء تجميل الأذن على الجزء الخلفي من غضروف الأذن، بحيث يتم إعادة تشكيلها وإبراز طياتها، حيث يتم تقليص حجم الأذن وتثبيت الطيات الحديثة عن طريق سحبها للخلف.

كما سيكون هناك ضمادات على الأذن لمدة تتراوح ما بين 3 إلى 7 أيام بعد العملية، وبمجرد أن يتم إزالة هذه الضمادات يمكن الاستحمام ومتابعة الأنشطة اليومية.

جراحات تجميل الأذن

أسباب اللجوء لجراحات تجميل الأذن

يلجأ بعض الناس لعمليات تجميل الأذن نتيجة وجود سبب معين، ومن أسباب اللجوء لجراحات تجميل الأذن ما يلي:

  • بروز أذن واحدة أو كلتاهما بعيداً عن الرأس.
  • شحمة الأذن الكبيرة بشكل مبالغ فيه.
  • وجود ما يسمى بأذن القرنبيط.
  • الأذن المتدلية.
  • وجود تشوهات بإحدى الأذنين أو كلتاهما.
  • كبر حجم الأذنين بالنسبة إلى الرأس.
  • الأذن الصغيرة جداً.
  • عدم الشعور بالرضا تجاه النتائج الخاصة بالعملية الجراحية السابقة بالأذنين.

وغالباً ما تتم جراحة الأذن التجميلية لكلتا الأذنين من أجل تحسين تناسقهما، كما أن هذه العملية لن تغير من مكان الأذن، كما لن تؤثر على قدرتك على السمع.المرشحين الجيدين لعملية تجميل الأذن

  • الذين تجاوزت أعمارهم 5 سنوات أو أكبر، هذه هي النقطة التي تصل فيها الأُذن إلى 90٪ من حجمها البالغ.
  • الذين يمتلكون صحة عامة جيدة. 
  • غير المدخنين، فيمكن أن يقلل التدخين من تدفق الدم إلى المنطقة، مما يبطئ عملية الشفاء.

 

هل عملية تجميل الأذن خطيرة؟

على الرغم من أن هذه العملية آمنة وذات نتائج مرضية إذا ما تم إجراؤها على أيدي متخصصين وخبراء، إلا أنها تحتوي على بعض المخاطر شأنها شأن أي نوع آخر من الجراحات الكبرى، وتتمثل بعض هذه المخاطر في:

  • تكون بعض الندوب الدائمة خلف الأذن.
  • عدم تناسق وضع الأذن بسبب التغيرات التي تحدث أثناء عملية التعافي.
  • تغيرات في الحس الجلدي، إلا أنها تغيرات مؤقتة.
  • احتمالية التعرض لتفاعل تحسسي تجاه الشريط اللاصق الجراحي أو المواد الأخرى التي يتم استخدامها أثناء الجراحة.
احصل على استشارتك الآن
اترك استفسارك بكل ما يتعلق بالسمنة وسنقوم بالرد علي استفسارك فورا !

طريقة جراحة تجميل الأذن

حتى تتم عملية تجميل الأذن بشكل صحيح لا بد من اتباع عدة خطوات، ويمكن توضيح طريق جراحة تجميل الأذن فيما يلي:

  • تعتمد طبيعة الخطوات الجراحية على درجة وموضع تشوه الأذن.
  • القطع الجراحي يكون خلف الأذن من أجل عملية إصلاحها.
  • في بعض المناطق يتم رفع الجلد، كما يتم إطهار الهيكل الرئيسي للغضروف.
  • يتم إعادة تشكيل الغضروف بالقطع وبدون أي زوايا حادة أو بالخياطة أو بالحركة المحدودة أو بالمزج بين ذلك.
  • يتم تصحيح وضع الهيكل الأساسي للغضروف بعد إعادة تشكيله حتى يتلاءم بأفضل شكل مع الجانب المقابل، ومن أجل تقليل أي بروز زائد.
  • توضع ضمادة رأس خفيفة على الرأس وذلك لتحافظ على وضع الأذن وتسبب ضغطاً بسيطاً عليها من أجل تقليل التورم والتجمع الزائد للسوائل خلف الأذنين.
  • يتم إزالة الضمادة غالباً خلال 5 إلى 7 أيام.
  • يتم غلق الفتحات الجراحية بخيط جراحي طبي قابل للذوبان حتى لا يكون هناك حاجة لإزالته.
  • يمكن غسيل الشعر بمجرد إزالة هذه الضمادة.
  • ستغرق العملية من ساعة إلى ساعتين أي متوسط ساعة ونصف تقريباً.
  • بالنسبة للبالغين يمكن إجراء العملية تحت التخدير الموضعي أو الكلي، لكن بالنسبة للأطفال يجب أن يكونوا تحت تأثير البنج الكلي.
جراحات تجميل الأذن

ما بعد عملية تجميل الأذن البارزة

إذا أردنا معرفة ما بعد عملية تجميل الأذن البارزة لوجدنا أن هناك بعض الأمور التي يمكن توضيحها في عدة نقاط كما يلي:

بعد العملية يتم تغطية الأذنان بالضمادات من أجل حمايتهما ودعمهما.

احتمالية الشعور ببعض الانزعاج والحكة، وحتى تخفف ذلك يجب تناول بعض أنواع مسكنات الألم كما قام بوصفها الطبيب.

حتى تتجنب الضغط على الأذنين يجب النوم على جانبك.

حاول ألا تقوم بحك الجروح أو الضغط عليها بقوة.

الحرص على تناول قمصان بأزرار أمامية أو ذات ياقات واسعة.

بعد العملية بعدة أيام سيقوم الطبيب بإزالة الضمادات والأذن ستكون متورمة وحمراء على الأرجح.​

من الممكن أن يحتاج المريض إلى ارتداء عصابة رأس واسعة لتغطية الأذنين ليلاً لبضعة أسابيع حتى لا تسحب الأذنين للأمام في حالة التقلب على الفراش.

بعض الغرز التي يتم إجراؤها في الأذنين يمكن أن تذوب من تلقاء نفسها.

البعض الآخر من الغرز يحتاج إلى إزالتها في عيادة الطبيب.

يجب المتابعة مع الطبيب الجراح وسؤاله عن الوقت المناسب لاستئناف ممارسة الحياة الطبيعية والأنشطة اليومية كالاستحمام والأنشطة البدنية.

مميزات إجراء جراحات الأذن في MSC

يتميز مركز MSC باحتوائه على كادر طبي وجراحي متخصص وذو خبرة واسعة في عمليات التجميل بشكل عام وتجميل الأذن بشكل خاص، كما يعتمد المركز على أحدث الدراسات العلمية والأجهزة الطبية من أجل تحقيق نتائج مرضية.

جراحات تجميل الأذن

تواصل معنا!

تواصل معنا واترك استفسارك وسوف نقوم بالاتصال بك و نجيب على كل استفساراتكم عن كل ما يخص  مركز MSC

الشيخ زايد – التجمع – أكتوبر – الإسماعيلية – طنطا – المنصورة

البريد الالكتروني : info@modernsurgerycenter.net