ظهرت جراحة مناظير النساء بعد أن كانت آلاف النساء تخضع بشكل يومي لعمليات جراحية كبرى بشكل تقليدي، وهذه العمليات كانت تتم من خلال فتح البطن، وذلك مثل عملية استئصال الرحم أو أكياس المبايض بل وعمليات السمنة النسائية وما إلى ذلك.

وبعد تطور الطب والأجهزة الطبية أصبح عدداً كبيراً من هذه العمليات يتم من خلال جراحات أكثر سهولة وأماناً من خلال الاعتماد على المنظار، ولذا ظهر ما يسمى بجراحة المناظير النسائية، هذه الجراحات التي تميزت بالعديد من المزايا التي جعلتها الخيار الأنسب لمعظم العمليات النسائية.

ما هي الجراحة النسائية بالمنظار؟

تعرف جراحة المناظير النسائية بأنها عبارة عن جراحة تسمح للطبيب بفحص المهبل وعنق الرحم وقياس طوله بالإضافة إلى التأكد من سلامة الأعضاء التناسلية.

كما يساعد المنظار النسائي في تشخيص الالتهابات أو الالتصاق في الأمعاء، ويتم ذلك من خلال إدخال المنظار عن طريق فتحة صغيرة في الجسم ومن ثم إدخال أنبوب مرن مزود بكاميرا.

كما يمكن للطبيب إزالة بعض الأنسجة الداخلية من خلال المنظار أو أخذ عينة وما إلى ذلك من الاستخدامات.

ويترتب على استخدام المنظار رؤية جميع أجزاء البطن على شاشة كبيرة تمكن الطبيب من رؤية واكتشاف كافة التفاصيل التي يريد معرفتها.

ومن الممكن أن يتم أيضاً إدخال أدوات متخصصة جداً عن طريق فتحة صغيرة أخرى، والعملية بالكامل تتم من خلال هذه الثقوب الصغيرة، ولذا نجد أن بعض الجراحين يسمون هذا النوع من الجراحات بجراحة اليوم الواحد.

ما هي مناضير النساء؟

أصبح استخدام المنظار في العمليات الجراحية النسائية من الأمور الشائعة جداً في الآونة الأخيرة، ولذا ظهر العديد من المصطلحات مثل المنظار النسائي أو منظار الرحم للبنت وما إلى ذلك. ويمكن القول أن المنظار النسائي يسمح للطبيب بفحص المهبل وعنق الرحم وقياس طول عنق الرحم، بل يمكن من خلاله التأكد من سلامة الأعضاء التناسلية، كما يساعد في تشخيص الالتهابات أو الالتصاقات في الأمعاء. ويتم ذلك من خلال إدخال المنظار من فتحة صغيرة جداً، ويكون عبارة عن أنبوب مرن به كاميرا لتصوير المنطقة المستهدفة وعرضها على شاشة كبيرة، كما يمكن للطبيب إزالة بعض الأنسجة الداخلية أو أخذ عينة أو خزعة.

كيف تتم جراحات المناظير النسائية؟

تتم هذه الجراحة عن طريق جهاز خاص يسمى المنظار، والمنظار عبارة عن كاميرا تدخل بطن المرأة عن طريق فتحة صغيرة لا تتجاوز 1سم، وهذه الفتحة يتم إجراؤها في الصرة. وبناءً على ذلك، يتم رؤية جميع أجزاء البطن على شاشة كبيرة، كما يتم إدخال أدوات متخصصة جداً من خلال فتحة أخرى صغيرة، وتتم العملية بالكامل من خلال هذه الثقوب الصغيرة. ويمكن القول أن نسبة حصول المضاعفات الجراحية للنساء الخاضعين لعمليات المنظار أقل بعشرات المرات من المضاعفات المترتبة على الجراحة التقليدية الغير قائمة على المنظار.

أنواع مناظير النساء

إذا ما أردنا معرفة أنواع المناظير النسائية لوجدنا أنها متعددة، ويمكن توضيح بعض وأهم هذه الأنواع فيما يلي:

منظار الرحم التشخيصي

يعتبر منظار عنق الرحم أحد أهم أنواع المناظير النسائية، ويتم من خلال إدخال مايكروسكوب صغير في الرحم عبر عنق الرحم للدواعي التشخيصية وفحص بطانة وشكل الرحم.

منظار الرحم العلاجي

ويستخدم هذا النوع لدواعي علاجية مثل إزالة الحاجز الرحمي وفك التصاقات التجويف الرحمي واستئصال الأورام الليفية بتجويف الرحم وكذلك كي بطانة الرحم لمنع النزيف وما إلى ذلك.

منظار البطن العلاجي

ويستخدم هذا النوع لدواعي علاجية مثل إزالة الحاجز الرحمي وفك التصاقات التجويف الرحمي واستئصال الأورام الليفية بتجويف الرحم وكذلك كي بطانة الرحم لمنع النزيف وما إلى ذلك.

منظار البطن العلاجي للجراحات المتقدمة

وفي هذا النوع يتم استخدام المنظار لإجراء الجراحات المتقدمة كاستئصال الرحم الجزئي أو الكلي، واستئصال أورام المبيض أو الأورام الليفية والأكياس الدهنية وما إلى ذلك من جراحات المتقدمة.

منظار الرحم التشخيصي

وهو منظار على البطن، وذلك يتم من خلال إدخال منظار في تجويف البطن للتأكد من سلامة المثانة والأمعاء الدقيقة والغليظة والكبد والمرارة وما إلى ذلك. كما يستخدم لتشخيص الكثير من الأمراض بجانب بعض العمليات الجراحية، ويمكن للطبيب من خلال المنظار رؤية الأعضاء التناسلية للمرأة كالرحم والمبيضين.

أنواع منظار الرحم

يعتبر منظار الرحم من أهم المناظير النسائية التي يتم استخدامها، وهذا النوع من المناظير ينقسم إلى نوعين رئيسين:

منظار الرحم التشخيصي (Diagnostic hysteroscopy)

والمقصود هنا هو استخدام منظار الرحم من أجل تشخيص أي مشكلة قد يكون الرحم مصاب بها، حيث يقوم الطبيب بإدخال أنبوب مع كاميرا يتمكن من خلاله من رؤية الرحم والمبايض وقناة فالوب من الداخل، يتم إدخال هذا الأنبوب من خلال إحداث فتحة أسفل منطقة السرة بالعادة.

منظار الرحم العلاجي (Operative Hysteroscopy)

يهدف هذا النوع إلى علاج مشكلة قد تم تشخيصها عن طريق منظار الرحم التشخيصي.

وبشكل عام يقوم الطبيب باستخدام المنظار العلاجي بعد الكشف عن مشكلة في التشخيصي على الفور وبالوقت ذاته حتى لا تخضع المريضة لعمليتين مماثلتين.

فوائد وايجابيات جراحة المنظار على الجراحة التقليدية

يوجد العديد من المزايا التي تميز جراحات المناظير النسائية عن الجراحات التقليدية، وبشكل عام يمكن القول أن نسبة حصول مضاعفات جراحية في الجراحات النسائية بالمنظار يكون أقل بعشرات المرات من الجرات التقليدية.

إلا أن هناك العديد من الفوائد الأخرى التي تميز الجراحات النسائية القائمة على المنظار، وتتمثل هذه الفوائد أو المزايا في:

  • تخرج المريضة من المستشفى في نفس يوم العملية أو اليوم التالي كحد أقصى، وذلك بخلاف العمليات التقليدية التي تستدعي الإقامة في المستشفى لمدة تتراوح ما بين 3 إلى 4 أيام.
  • تحتاج المريضة فترة نقاهة بعد عمليات المنظار لمدة يومين أو ثلاثة أيام، بينما تحتاج إلى ضعف هذه المدة في حالة الجراحات التقليدية.
  • الألم بعد جراحات المنظار يكون أقل بكثير من الألم بعد الجراحات التقليدية، بل في كثير من الأحيان لا تحتاج المريضة لأي مسكنات بعد جراحة المنظار.
  • تتم جراحة المنظار من خلال ثقوب صغيرة لا تلتهب، بخلاف الجروح الكبيرة المعرضة للالتهابات وغيرها من المضاعفات في الجراحات التقليدية.
  • تتحقق في جراحات المنظار الناحية الجمالية، حيث لا يوجد جروح في هذا النوع من العمليات، بخلاف العمليات التقليدية التي يترك فيها الجرح أثراً على شكل وجمال بطن المرأة.
  • التكلفة المادية تكون أقل في جراحات المنظار، وذلك بسبب أن مدة الإقامة في المستشفى تكون أقل، كما أن الأدوية المستخدمة تكون أقل أيضاً.

أضرار المنظار الرحمي؟

من الممكن أن يكون هناك تساؤل عن أضرار المنظار الرحمي، فعلى الرغم من أن هذا الإجراء آمن إلا أنه يحمل بعض الأضرار، وذلك انطلاقاً من أنه لا يوجد عملية أو إجراء جراحي دون أضرار، يمكن أن نوضح أضرار المنظار الرحمي فيما يلي:

  • الإصابة بالعدوى.
  • إمكانية حدوث نزيف.
  • الإصابة ببعض آلام الحوض.

ولذا في حالة ظهور أي أضرار أو مضاعفات بعد العمليات القائمة على المنظار، يجب الرجوع إلى الطبيب المختص للتخلص من هذه المضاعفات في بدايتها.

احصل على استشارتك الآن
اترك استفسارك بكل ما يتعلق بالسمنة وسنقوم بالرد علي استفسارك فورا !

العمليات التي تحتاج تدخل بالمنظار

يوجد الكثير من العمليات النسائية التي يمكن إجراؤها من خلال المنظار، حيث إن أكثر من 95% من العمليات النسائية يمكن إجراؤها عن طريق المنظار، ومن هذه العمليات على سبيل المثال ما يلي:

استئصال الرحم بالكامل أو ألياف الرحم.​

استئصال أكياس المبايض بأنواعها المختلفة.​

عمليات التشخيص عند وجود آلام البطن المزمنة.​

العمليات الخاصة باستئصال بطانة الرحم الهاجرة وعلاجها.

العمليات الخاصة باكتشاف أسباب تأخر الحمل أو العقم لدى النساء.

ويوجد العديد من العمليات النسائية الأخرى التي يمكن إجراؤها عن طريق المنظار، بل يمكن القول أنه في الوقت الحاضر وخلال السنوات القليلة الماضية لن يبقى هناك أي عملية نسائية لا يمكن إجراؤها بالمنظار إلا الولادة القيصرية.

تواصل معنا!

تواصل معنا واترك استفسارك وسوف نقوم بالاتصال بك و نجيب على كل استفساراتكم عن كل ما يخص  مركز MSC

الشيخ زايد – التجمع – أكتوبر – الإسماعيلية – طنطا – المنصورة

البريد الالكتروني : info@modernsurgerycenter.net